منتديات النجم محمد عبد الفتاح

الاسم // محمد عبد الفتاح الشهرة// حمادة النجم اقدم لكم كل ما هو جديد فى عالم التكنولوجيا والكمبيوتر ومناهج الثانوية العامة.
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 البلاغة من الالف إلى الياء فى خمس دقائق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
HAMADA.STAR
Admin
avatar

المساهمات : 15
تاريخ التسجيل : 10/01/2012
الموقع : hamada.star38@yahoo.com

مُساهمةموضوع: البلاغة من الالف إلى الياء فى خمس دقائق   الإثنين يناير 30, 2012 9:10 pm

مفهوم البلاغة
البلاغةُ : هي تأْديةُ المعنى الجليل واضحاً بعبارة صحيحة فصيحة ، لها في النفس أَثر خلاب ، مع ملاءَمة الكلام للموطن الذي يُقالُ فيه، والأشخاص الذين يُخاطَبون .
والأديب يجب أن تتوفر فيه شروط أهمها : الاستعداد الفطرى والموهبة والذوق ومعرفة قواعد اللغة وحسن اختيار الكلمات والأساليب وأن يكون واسع الثقافة .
التعبير الحقيقى والتعبير المجازى
التعبر الحقيقى هو اللفظ المستعمل فيما وُضع له . مثل قولك : الجندى شجاع . الفتاة جميلة . الرجل كريم معطاء .
التعبير المجازى هُوَ اللفظُ المُسْتعْمَلُ في غير ما وُضِعَ لَه لِعَلاقة ما(المشابهة أو غير المشابهة ) مثل قولك : الجندى أسد . الفتاة قمر . الرجل بحر فى الكرم والعطاء .
لاحظ أن : التعبير المجازى فى الغالب يكون خيالا و إما أن يكون ( تشبيها أو استعارة أو كناية أو مجازا مرسلا ) وهو ما يسمى بعلم البيان المقرر .
تدريب
الكلمات التي تحتها خط استُعْمِلَتْ مرَّةً استعمالاً حقيقيًّا، ومرَّة استعمالاً مجازيًّا
1 ) وقال أبو تمام في الرِّثاء: وما مات حتى مات مضْربُ سَيفه منَ الضرب واعتلَّتْ عليه القنا السُّمْر 2 ) كان خالد بن الوَليدِ إذا سار سار النصر تحت لِوائهِ.
3 ) يقول المتنبى : إِذا اعْتَلَّ سيفُ الدولة اعتلَّت الأرْض .
(4) واسْتقْبلَتْ قَمرَ السماءِ بوجْهِها فَأَرَتْنِي القَمريْنِ في وقتٍ معاً
استعمل الأَسماء الآتية استعمالاً حقيقيًّا مرةً ومجازيًّا أُخرى :
البَرق – الرِّيح – المطر – الدُّرَر – الثعلب – النسْر – النجوم - الحَنْظَل.
علم البيان
أولا : التشبيه
(1) التشْبيهُ:ْ بَيانُ أَنَّ شَيْئاً أَوْ أشْياءَ شارَكَتْ غيْرَها في صفةٍ أوْ أَكْثرَ، بأَداةٍ هِيَ الكاف أَوْ نحْوُها ملْفوظة أَوْ ملْحُوظةً. وأدوات التشبيه قد تكون حروفا ( الكاف – كأن ) أو أفعالا ( يشبه – يماثل – يحاكى – يناظر – يضارع ) أو أسماء ( شلبه – مشابه – مثل – مثيل – مماثل – نظير )
(2) أَركانُ التَّشْبيهِ أرْبعة : هيَ: المُشَبَّهُ ، والمشُبَّهُ بهِ ، ويُسَمَّيان طَرَفَي التَّشبيهِ، وأَداةُ التشْبيهِ، وَوَجْهُ الشَّبَهِ، وَيَجبُ أَنْ يَكُونَ أَقْوَى وَأَظْهَرَ فِي الْمُشبَّهِ بهِ مِنْهُ فِي الْمُشَبَّهِ .
* فإذا ذكرت الأركان الأربعة يسمى هذا النوع من التشبيه ( التشبيه المفصل )
مثال : زرنا حديقةً كأنها الفِرْدوْسُ في الجمال والبهاء.
* فإذا حذف وجه الشبه يسمى هذا النوع من التشبيه ( التشبيه المجمل )
مثال : وصف أعرابي رجلاً فقال : كأنَّ الرجل النهار الزاهر والقمرُ الباهر
* فإذا حذف وجه الشبه والأداة يسمى هذا النوع من التشبيه ( التشبيه البليغ )
مثال : قال هاشم بن عبد مناف فى الإصلاح بين الخصوم :
العلم شرف ، والصبر ظفر ، والمعروف كنز ، والجود سؤدد .
مهم جدا :
التشبيهُ الْمُفَصَّلُ ما ذُكِرَ فيه وجهُ الشبهِ . ( أى فصلنا فيه وجه الشبه ) التشبيهُ الْمُجْمل ما حُذِف منه وجهُ الشبهِ . ( أى أن المشبه بالإجمال يشبه المشبع به مجملا ) - وهناك معلومة خاطئة تدرس فى كثير من المدارس وهى أن التشبيه المجمل إما أن يحذف وجه الشبه ( وهذا صحيح ) وإما يظل وجه الشبه وتحذف الأداة ( وهذا خطأ )

صور التشبيه البليغ
1- المبتدأ والخبر : كما فى قوله ( المؤمن مرآة أخيه )
2- الحال وصاحبها : مثل ( وقف الجيش صخرة أمام العدو )
3- فى صورة المفعول المطلق : مثل ( تفوق الطالب تفوق العباقرة )
4- إضافة المشبه به إلى المشبه : مثل
( نور العلم – مصباح الهداية ) الأصل ( العلم نور – الهدية مصباح )
التشبيه التمثيلى
يُسمّى التشبيه تمثيلاً إِذا كان وجه الشبه فيهِ صورة مُنْتَزَعَة من متعدد .
** من أمثلة التشبيه التمثيلى :
* قال الله تَعالى: { مثَلُ الَّذين يُنْفِقُونَ أمْوالَهُمْ في سبيل اللهِ كَمَثَل حبَّةٍ أَنْبَتَتْ سَبْعَ سنابِلَ في كُلِّ سُنْبُلةٍ مِائَةُ حَبَّةٍ واللهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاءُ وَالله واسِعٌ عَلِيم }.
فالمشبه فى الآية الكريمة هو حال المال الذى ينفق فى سبيل الله فلا ينقص بل يزيد وتملؤه البركة والمشبه به حال حبة غرست فى الأرض فأخرجت سبع سنابل فى كل سنبلة منها مائة حبة . وجه الشبه : الشىء الصغير يتكاثر ويتضاعف أثره إذا وضع فى الموض المناسب الصالح للنماء .
لاحظ أن وجه الشبه هنا ليس شيئا واحدا وإنما هو صورة أو هيئة منتزعة من عدة أمور ( تشبيه حالة بحالة )
* قال المتنبي في سَيْفِ الدولة:
يَهُزُّ الْجَيْشُ حولَك جَانِبَيْهِ كما نَفَضَتْ جَناحَيْها الْعُقاب
يشبه المتنبي حالة الجيش : مَيْمَنَتِه ومَيْسَرَتِه وسيفُ الدولة بينهما، وما فيهما من حركة واضطراب.. بحالة عُقَابٍ ( طائر جارح ) تَنفُض جَناحَيْها وتحركهما، ووجه الشبه هنا ليس مفردًا ولكنه مُنْتَزَع من متعدد وهو وجود جانيين لشيءٍ في حال حركة وتمَوُّج.
التشبيهُ الضِّمنيّ
هو مثل التشبيه التمثيلى فى أنه تشبيه حالة بحالة أو هيئة بهيئة منتزعة من متعدد ولكنه يختلف عنه فى أنه لا يُوضعُ فيه الْمُشَبَّهُ والمشبَّهُ بهِ في صورةٍ من صُور التشبيه المعروفةِ بَلْ يُلْمَحان فِي الترْكِيبِ ويفهم من الكلام ضمنا .
** من أمثلة التشبيه الضمنى قول المتنبى :
من يهن يسهل الهوان عليه *** مالجرحٍ بميــــــتٍ إيلامُ
يريد المتنبى أن يقول " إن من عاش بالهوان واعتاده سهل عليه تقبل هوان جديد وذل آخر , ولكي يبرهن على صحة مقولته ضرب مثلاً بالميت فلو جئت بسكين ورحت تقطع أجزاء من جسده ماتألم ولاصرخ ولاشكى ولابكى .
** وقول المتنبى لسيف الدولة :
فإِنْ تَفقِ الأَنام وأَنت مِنْهمْ *** فإِنَّ المسْكَ بعْضُ دمِ الغَزال
يرى المتنبى أن ممدوحه عظيم يفوق البشر فى كل شىء مع أنه من البشر . ولا عجب فى ذلك فهو كالمسك الذى هو أصلا من دم الغزال مع أنه يختلف عن الدم تماما .
** وقال أبو فراس :
سَيذْ كُرنى قَوْمى إِذَا جدَّ جِدُّهمْ *** وفِى الَّليْلَة الظَّلْماءِ يُفْتَقَدُ الْبَدْر
شبه صورة قومه حين يفتقدونه وقت جدهم بصورة الليلة الظلماء حين تفتقد البدر .
مهم جدا سر جمال التشبيه توضيح الفكرة برسم صورة لها أو تجسيمها أو تشخيصها .
تدريبات
السؤال الأول : َيِّن أَركان التشبيه ونوعه فيما يأتي:
( 1 ) أَنْت كالبحْر في السَّماحةِ والشَّمْـ ـسِ عُلُوًّا والْبدْر في الإِشراق ( 2 ) العُمْرُ مِثْلُ الضَّيْفِ أَوْ كالطِيْفِ لِيْس لَهُ إِقامةْ (3) كلام فلان كالشَّهْدِ في الحلاوة . (4) الناس كأَسْنان المُشْطِ في الاستواء. (5) قال أَعرابي في رجل: ما رأَيتُ في التوقُّدِ نَظْرةً أَشْبَهَ بِلَهيب النارِ من نظْرته . (6) وقال أَعرابي لأمير: اجْعلْني زِماماً من أَزِمَّتِكَ التي تَجُرُّ بها الأَعداءَ . (7) وقال الشاعر: كَمْ وُجُوه مِثْلِ النَّهارِ ضِياءً لِنُفُوسٍ كالليْلِ في الإِظلامِ (Cool وقال : تَرْجو النَّجاةَ ولَمْ تَسلك مسالِكَها؟ إِنَّ السَّفينَةَ لا تجْري على اليَبَس
السؤال الثانى : اجعل كلاًّ مما يأْتي مشبهاُ في تشبيه تمثيل:
(1) جيشٌ منهزم يتْبَعهُ جيش ظافر. (2) الرجل العالم بين من لا يعرفون منزلته. (3) الحازم يعمل في شبابه لِكبره. (4) السفينة تجْرى وقد تَرَكَتْ وراءَها أَثرًا مستطيلا.
**الاستعارة**
**الاستعارة : تشبيه بليغ حذف أحد طرفيه إما المشبه أو المشبه به .
فإذا حذف أحد الركنين لا يعد تشبيهاً بل يصبح استعارة . **لاحظ الفرق بين : ** الجندى أسد ( تشبيه ) **رأيت أسداً يحارب ( استعارة ) حذف المشبه **الجندى يزأر وهو يفترس الأعداء .( استعارة ) حذف المشبه به .
** أنـواع الاستعـارة **
(أ) - استعارة تصريحية
وهى التي حُذِفَ فيها المشبه (الركن الأول) وصرح بالمشبه به .
مثـــــال 1 : قول الله تعالى عن الكافرين ( فى قلوبهم مرض ) شبه الكفر بالمرض وحذف المشبه وصرح بالمشبه به . و قيمتها : توضيح قبح الكفر وبشاعته .
مثـــــــال2 : قوله تعالى Sadالله وليُّ الذين آمنوا يخرجهم من الظلمات إلى النور ) .. شبه الكفر بالظلمات والإيمان بالنور ثم حذف المشبه (الكفر والإيمان) وذكر المشبه به (الظلمات والنور) على سبيل الاستعارة التصريحية .
مثــــــــال3 : قول الشاعر : إذا الشعب يوم أراد الحياة * فلابد أن يستجيب البشر . ولابد لليل أن ينجلـــــى * ولابد للقيد أن ينكســـر
( الليل ) استعارة تصريحية شبه الاستعمار بالليل وحذف المشبه وصرح بالمشبه به وسر الجمال التوضيح وتوحى بظلم الاستعمار وبغض الشاعر له كبغض الناس للظلام .
(ب) - استعارة مكنية
وهى التي حُذِفَ فيها المشبه به (الركن الثاني) وبقيت صفة من صفاته ترمز إليه .
مثـــــــال 1 : قولك : ضحكت الحياة : استعارة مكنية حيث شبه الحياة بإنسان يضحك . وحذف المشبه به وأتى بصفة من صفاته وهى الضحك وسر جمالها التشخيص وتوحى بالسعادة
مثــــــــال2 :قول الشاعر : سل الرماح العوالى عن معالينا . استعارة مكنية حيث شبه الرماح بإنسان . وحذف المشبه به وأتى بصفة من صفاته وهى السؤال وسر جمالها التشخيص وتوحى بالفخر
مثـــــــال3 : قول أحدهم : افترست الايام أمالى : استعارة مكنية حيث شبه الأ يام بوحش يفترس وحذف المشبه به وأتى بصفه من صفاته وهى الا فتراس وسر جمالها التجسيم وتوحى بالقسوة
(جـ) الخيال المركب
حيث توجد كلمة تشترك بين صورتين مثــل قول الشاعر : أنا فراش ذائب - أنا فراش : تشبيه شبه نفسه بالفراش . وسر جمالها التوضيح وتوحى بالرقة . - فراش ذائب : استعارة مكنية حيث شبه الفراش بشىء مادى يذوب وسر جمالها التوضيح .
لاحــــظ أن كلمة فراش اشتركت فى التشبيه والاستعارة .
( د ) الخيال الممتد
نجد المشبه واحدا وهناك اكثر من مشبه به . مثل قول الشاعر : قلبى راهب للسفن فطن يودعها فقد شبه القلب بالراهب وبشخص فطن ( مدرك ) وبشخص يودع .
سر جمال الاستعارة
(التوضيح ) إذا كان المشبه ماديا والمشبه به ماديا . او كان المشبه معنويا وكان المشبه به معنويا . (التشخيص) إذا كان المشبه معنويا او ماديا والمشبه به إنسان (شخص) . (التجسيم ) إذا كان المشبه معنويا والمشبه به ماديا (سواء أكان جمادا أو حيوانا) .
**الكناية**
هي : تعبير استعمل في غير معناه الأصلي الذي وضع له مع جواز إرادة المعنى الأصلي (الحقيقي) .
مثال : قولك : (أبي نظيف اليد) من الواضح أن المعنى الحقيقي هنا ليس مقصوداً وهو معنى غسل اليد و نظافتها من الأقذار ، وإنما يقصد المعنى الخيالي الملازم لذكر هذه العبارة الذي يتولد و يظهر في ذهننا من: (العفة أو الأمانة ، أو النزاهة أو الترفع أو نقاء الضمير..)
**أنواع الكناية**
1 - كناية عن صفة :
وهى التي يكنى فيها عن صفة لازمة للمعنى (كالكرم - العزة - القوة - الكثرة ...)
مثال1 : قال تعالى (وَلا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِكَ وَلا تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ) -يدك مغلولة الى عنقك : كناية عن صفة البخل . - لا تبسطها كل البسط : كناية عن صفة التبذير . مثال 2: احمر وجه الفتاة :كناية عن صفة الخجل(لاحظ أنه يجوز أن يكون وجهها قد ا حمر فعلا) مثال3:بيته مفتوح : كناية عن صفة الكرم (لاحظ أنه يجوز أن يكون البيت مفتوحا فعلا )
2 - كناية عن موصوف :
وهى التي يكنى فيها عن ذات أو موصوف (العرب - اللغة - السفينة) وهى تفهم من العمل أو الصفة أو اللقب الذي انفرد به الموصوف .
مثال1 : قال الشاعر : يا ابنة اليم ما أبوك بخيل . كناية عن السفينة . مثال2 : لغة الضاد : كناية عن اللغة العربية . مثال3 : وبناة الأهرام فى سالف الدهر كفونى الكلام عند التحدى : كناية عن المصريين القدماء .
3 - كناية عن نسبة :
وهى التي يصرح فيها بالصفة ولكنها تنسب إلى شئ متصل بالموصوف (كنسبته إلى الفصاحة - البلاغة - الخير) حيث نأتي فيها بصفة لا تنسب إلى الموصوف مباشرة بل تنسب إلى شيء متصل به ويعود عليه .
مثال1 : ( الفضل يسير حيث سارت قدميك ) كناية عن نسبة الفضل إليه. مثال2: الخيل معقود بنواصيها الخير : كناية عن نسبة الخير الى الخيل . مثال3: يسير الجود والكرم حيث سرت : كناية عن نسبة الجود والكرم اليك .
**سر جمال الكناية**
الإتيان بالمعنى مصحوبا بالدليل عليه في إيجاز وتجسيم .



**المجاز المرسل**
هو كلمة لها معنى أصلي لكنها تستعمل في معنى آخر على أن يوجد علاقة بين المعنيين دون أن تكون علاقة مشابهة ، وتعرف تلك العلاقة من المعنى الجديد المستخدمة فيه الكلمة .
مثــــــال لذلك : قولك : ( أرسلنا على الأعداء عينا ) فلفظ ( عين ) هنا ليس المقصود منها العين الحقيقية وإنما المقصود منها الجاسوس ، و القرينة التي تمنع المعنى الأصلي للفظ هنا أنه لا يمكن إرسال العين فقط دون بقية جسد الجاسوس !
س : لماذا سمي المجاز بالمجاز المرسل ؟
جـ : سمي المجاز ( الخيال ) بالمجاز المرسل ؛ لأنه غير مقيد بعلاقة واحدة ، كما هو الحال في الاستعارة المقيدة بعلاقة المشابهة فقط ، ولأن علاقاته كثيرة .
** أشهر علاقات المجاز المرسل **

1 - الجزئية : عندما نعبر بالجزء ونريد الكل .
مثال 1 : قال تعالى: (فتحرير رقبة مؤمنة) فكلمة (رقبة ) مجاز مرسل علاقته الجزئية ؛ لأنه عبر بالجزء (الرقبة) وأراد الكل (الإنسان المؤمن) .
مثال 2 : قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( أصدق كلمةٍ قالها شاعر كلمة لبيد : ألا كُلُّ شيءٍ ما خلا الله باطلُ ) فــ ( كلمة) مجاز مرسل علاقته الجزئية ؛ لأنه عبر بالجزء (كلمة) وأراد الكل (الكلام) .
مثال 3 : قولك : ( أرسلنا على الأعداء عينا ) فلفظ ( عين ) مجاز مرسل علاقته الجزئية لأنه عبر الجزء وهو العين وأراد الكل وهو الجاسوس .
2 – الكلية : عندما نعبر بالكل ونريد الجزء .
مثال 1 : قال تعالى: (يجعلون أصابعهم في آذانهم) فــ ( أصابعهم) مجاز مرسل علاقته الكلية ؛ لأنه عبر بالكل (أصابعهم) وأراد الجزء (أناملهم أي أطراف أصابعهم) .
مثال 2 : شربتُ ماء زمزم . فــ ( ماء زمزم) مجاز مرسل علاقته الكلية ؛ لأنه عبر بالكل (ماء زمزم) وأراد الجزء (كوب ماء مثلاً) .
مثال 3 : شربت ماء النيل . فـ ( ماء النيل ) مجاز مرسل علاقته الكلية لأنه عبر بالكل ( ماء النيل ) وأراد الجزء ( زجاجة ماء مثلا )
3 – المحلية : عندما نعبر بلفظ المحل ونريد الموجود فيه
مثال 1 : بلادي وإن جارت عليّ عزيزة وقومي وإن ضنوا عليّ كراما
فــ ( بلادي) مجاز مرسل علاقته المحلّية ؛ لأنه ذكر البلاد وأراد أهلها فالعلاقة المحلية .
مثال 2 : قال تعالى: (واسأل القرية) فــ( القرية) مجاز مرسل علاقته المحلّية ؛ لأنه ذكر القرية وأراد أهلها الذين محلهم ومكانهم القرية ، فالعلاقة المحلية .
مثال 3 : قول القاضى : ( حكمت المحكمة ) المحكمة مجاز مرسل عن القضاة علاقته المحلية . فالمحكمة هى محل القضاة .
4 – الحاليّة : عندما نعبر بمن أو ما بداخل المكان ونريد المكان نفسه.
مثال1 : (إِنَّ الْأبْرَارَ لَفِي نَعِيمٍ) فقد استعمل (نعيم) وهو يدل على ما فى الجنة ، وأراد محل ومكان النعيم وهو الجنة.
مثال 2 : زرت الجندى المجهول . الجندى المجهول مجاز مرسل عن القبر علاقته الحاليّة . فالجندى هو الذى يحل بداخل القبر .
مثال 3 : نزلت بقوم كرام . ( قوم ) مجاز مرسل عن البيت علاقته الحالية . فالقوم الكرام هم الذين يحلون فى البيت .
5 – السببية : عندما نعبر بالسبب عن المسبَّب.
مثال 1 : (أكلت الماشية الغيث) المجاز في كلمة : الغيث ( المطر ) فهي في غير معناها الأصلي ؛ لأن الغيث لا يؤكل ، وإنما الذي يؤكل النبات . حيث أن الغيث سبب للنبات فعُبِّر بالسبب عن المسبَّب مثال 2: للوالدين يد علىّ . اليد مجاز مرسل عن العطاء والفضل . فاليد سبب العطاء . فعبر بالسبب عن المسبب
6 – المسبَّبِيّة : وهي تسمية الشيء باسم ما تسبب عنه.
مثال : قال تعالى : ( هُوَ الَّذِي يُرِيكُمْ آيَاتِهِ وَيُنَزِّلُ لَكُم مِّنَ السَّمَاء رِزْقًا ..) المجاز في كلمة : رزقًا ، فهي في غير معناها الأصلي ؛ لأن الذي ينزل من السماء المطر وليس الرزق ، وعبر بالرزق عن المطر؛ لأن الأول (الرزق) متسبب عن الثاني(المطر) .

7 - اعتبار ما كان : بأن يستعمل اللفظ الذي وضع للماضي في الحال
مثال 1 : قال تعالى : ( وآتوا اليتامى أموالهم ..) المجاز في كلمة : اليتامى ، فهي في غير معناها الأصلي ؛ لأن اليتيم وهو : من فقد والده قبل الرشد لا يأخذ ماله ، وإنما يأخذ المال عندما يتجاوز سن اليُتْم ويبلغ سن الرشد ، فاستعملت كلمة يتامى وأريد بها الذين كانوا يتامى ، بالنظر إلى حالتهم السابقة
مثال 2 : لبسنا قطنا . القطن مجاز مرسل عن الملابس . ( أى ما كان قطنا ) .

8 - اعتبار ما سيكون : بأن يستعمل اللفظ الذي وضع للمستقبل في الحال .
مثال 1 : قال تعالى : ( إنَّكَ ميتٌ وإنهم ميتون ) المجاز في كلمة : ميتٌ ، فهي في غير معناها الأصلي ؛ لأن المخاطب بهذا هو النبي - صلى الله عليه وسلم - وقد خوطب بلفظ (ميت) وهو لا يزال حيًا بالنظر إلى ما سيصير إليه أي باعتبار ما سيكون.
مثال 2: قول الأب لابنه ( يا دكتور ) فكلمة دكتور مجاز مرسل عن الابن الذى سيكون دكتورا .

**سر جمال المجاز **

الإيجاز و الدقة في اختيار العلاقة مع المبالغة المقبولة .



*** مقارنات مهمة ***

الاستعارة التصريحية المجاز المرسل
( فى قلوبهم مرض )
هنا يمكن القول : شبه الكفر بالمرض . وحذف المشبه وصرح بالمشبه به . لذلك فى استعارة تصريحية .
لاحظ أن العلاقة بين الكفر والمرض المشابهة . ( أرسلنا على الأعداء عينا )
العين : مجاز مرسل عن الجاسوس علاقته الجزئية . فالعلاقة هنا ليست المشابهة كالاستعارة .
ولا يمكن أن أقول : شبه الجاسوس بالعين


الكناية المجاز المرسل
( البيت مفتوح )
كناية عن الكرم . و يجوز هنا إرادة المعنى الأصلى فبمكن أن يكون البيت مفتوحا بالفعل . ( أرسلنا على الأعداء عينا )
لا يمكن أن يراد به المعنى الحقيقى . فلا يمكن أن نرسل عينا حقيقية إلى الأعداء .







** علم البديع **
المحسنات البديعية
هي من الوسائل التي يستعين بها الأديب لإظهار مشاعره وعواطفه ، وللتأثير في النفس ، وهذه المحسنات تكون رائعة نابعة من عاطفة صادقة دون تكلف .
1 - الطباق :
وهو نوعان : أ - طباق إيجابي : إذا اجتمع في الكلام المعنى وعكسه .
مثال :
(قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ * تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ مَنْ تَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ) (آل عمران: 26 - 27).
ب - طباق سلبي : هو أن يجمع بين فعلين أحدهما مثبت ، والآخر منفي ، أو أحدهما أمر و الأخر نهي مثال :
(قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ) (الزمر: من الآية9) .
(فَلا تَخْشَوُا النَّاسَ وَاخْشَوْن) (المائدة: من الآية44).
2 - المقابلة :
هي التضاد بين كلمتين أو أكثر . مثل قوله تعالى :
(وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِث) (الأعراف: من الآية157).
(فَأَمَّا مَنْ أَعْطَى وَاتَّقَى * وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَى * فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَى * وَأَمَّا مَنْ بَخِلَ وَاسْتَغْنَى * وَكَذَّبَ بِالْحُسْنَى * فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْعُسْرَى) (الليل من5 : 10) .
الأثر الفني للتضاد والمقابلة : توضيح المعنى وتوكيده ويفيد الشمول .
تدريبات :
استخرج كل طباق أو مقابلة مما يأتي :
1 - (وَالَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لا يَخْلُقُونَ شَيْئاً وَهُمْ يُخْلَقُونَ) (النحل:20).
2 - (فَأَوْحَى إِلَيْهِمْ أَنْ سَبِّحُوا بُكْرَةً وَعَشِيّاً) (مريم: من الآية11) .
3 - (فَلِيَضْحَكوا قَليلاً وَلِيَبْكوا كَثيراً) (التوبة: من الآية 82) .
4 - (تَحْسَبُهُم جَميعاً وقُلوبُهُمْ شَتَّى) (الحشر: من الآية 14) .
5 - (إن الأرواح جنودٌ مجندة ، فما تعارف منها ائتلف وما تناكر اختلف) .
6 - (حُفَّتِ الجَنَّةُ بِالمكارِهِ والنَّارُ بِالشَّهوات)
7 - (النَّاسُ نِيام فإذا ماتوا انتَبَهوا)
8 - (كفى بالسَّلامَة داءً)
9 - (إنَّ اللهَ يُبْغِضُ البَخيلَ في حَياتِهِ والسَّخيَّ بَعْدَ موته)
10 - (جُبِلَتْ القُلوبُ على حُبِّ من أحْسَنَ إلَيها وبُغْضِ من أساءَ إلَيها)
11 - (احذَروا من لا يُرْجى خَيْرُهُ ولا يؤْمَنُ شَرُّهُ).
12 - يقول الفرزدق: والشَّيبُ يَنْهُضُ في الشَّبابِ كأنَّهُ * ليلٌ يَصيحُ بِجانِبَيهِ نَهارُ
13 - يقول البُحتري : وأمَّةٌ كان قُبْحُ الجَوْرِ يُسْخِطها * دَهراً فأصْبَحَ حُسْنُ العَدْلِ يُرْضيها
14 - كتب أحمد حسن الزيات بعد نهاية الحرب العالمية الثانية :
" شيَّع الناسُ بالأمسِ عاماً ، قالوا إنهُ نهايةُ الحربِ ، واستقبلوا اليومَ عامًا يقولون إنهُ بدايةُ السَّلْمِ , وما كانتْ تلك الحربُ التي حسِبوها انتهت ، ولا هذه السلمُ التي زعموها ابتدأتْ ، إلاّ ظُلْمةً أعقبَها عمَى ، وإلاّ ظلمًا سَيَعْقُبُهُ دمارٌ " .
15 - قال المتنبي : ومن يك ذا فم مرٍّ مريضٍ ** يجد مُرًّا به الماء الزلالا
16 - قال المتنبي : أُلامُ لِما أُبدى عليكَ من الأسَى وإنِّى لأُخفى منكَ أضعافَ ما أُبدى
17 - {لاَ يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ} (البقرة : من الآية 286)
18 - {وَتَحْسَبُهُمْ أَيْقَاظاً وَهُمْ رُقُودٌ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ اليَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ...} (الكهف : من الآية 18)
3- الجناس :
- اتفاق أو تشابه كلمتين في اللفظ واختلافهما في المعنى ، وهو نوعان :
أ - جناس تام : و هو ما اتفقت فيه الكلمتان في أربعة أمور : نوع الحروف وعددها وترتيبها وضبطها . أمثلة :
1-(وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يُقْسِمُ الْمُجْرِمُونَ مَا لَبِثُوا غَيْرَ سَاعَة) (الروم : من الآية55)
2-(يقيني بالله يقيني) 3- (أَرْضِهم مادمت في أَرْضِهم)
ب - جناس ناقص : و هو ما اختلف فيه اللفظان في واحد من الأمور الأربعة السابقة : نوع الحروف وعددها وترتيبها وضبطها .
أمثلة : 1- الاختلاف في نوع الحروف : - مثل قول أبي فراس الحمداني :
من بحر شعرك أغترف .. وبفضل علمك أعترف
- ومثل قول المتنبى : الخيل والليل والبيداء تعرفنى .
2- الاختلاف في عدد الحروف : مثل قول أحدهم : الرجل العالم يعرف جميع المعالم .
3- الاختلاف في الترتيب : مثل قول أبي تمام : بيض الصفائح (السيوف) لا سود الصحائف (م صحيفة).
4- الاختلاف في الضبط : كقول خليل مطران :
يا للغروب وما به من عَبْرَة ( دمعة ) للمستهام وعِبْرَة ( عظة ) للرائي
سر جمال الجناس :
أنه يعطي جرساً موسيقياً تطرب له الأذن ويُثير الذهن .
تدريبات على الجناس :
عين كل جناس فيما يأتي ، وبين نوعه :
1 - قال رسولُ الله : إنَّ الرفق لا يكونُ في شيءٍ إلا زانهُ ، ولا يُنْزَعُ منْ شيءٍ إلاّ شأنَهُ .
2 - ومن دعائه عليه السلام: (اللهم استر عوراتنا ، وآمن روعاتنا) .
3 - قال أعرابي: (رحم الله امرأً أمسك ما بين فكيه ، وأطلق ما بين كفيه) .
4 - (فاختر لنا حماماً ندخلْهُ ، وحجّاماً نستعمله )
5 - (وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا فِيهِمْ مُنْذِرِينَ * فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُنْذَرِينَ) .
6 - قالت الخنساءُ : إنَّ البكاءَ هوَ الشفا ءُ من الجوى بينَ الجوانِح
7 - قال أبو البهاء ُ زهير : أرى قومًا بُليتُ بهم نصيبي منهمُ نَصَبِي.
4- السجع :
هو توافق أواخر فواصل الجمل [الكلمة الأخيرة في الفقرة] ، ويكون في النثر فقط
مثل : (الصوم حرمان مشروع ، وتأديب بالجوع ، وخشوع لله وخضوع).
[ربّ تَقَبَّلْ تَوْبَتِي ، وَاغْسِلْ حَوْبَتي (أي إثمي) ، وَأجِبْ دَعْوَتي ، وَثَبِّتْ حُجَّتِي ... ] . (الحقد صدأ القلوب ، واللجاج ( الخُصومة ) سبب الحروب) قيل لأعرابي : ما خَيْرُ العنب ؟ قال : ما اخْضرَّ عُودُه ، وطال عَمُودُه ، وعَظُم عُنْقُوده .
سر جمال السجع :
يحدث نغماً موسيقياً يثير النفس وتطرب إليه الأذن .
تدريبات على السجع :
استخرج السجع من العبارات التالية :
1 - قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:" إنَّ الله حرَّمَ عليكُمْ عقوقَ الأمهاتِ ، ومنْعًا وهاتِ ، ووأدَ البناتِ ، وكرِهَ لكمْ قِيلَ وقالَ ، وكثرةَ السُّؤالِ ، وإضاعةَ المالِ " متفق عليه .
2- الحر إذا وعد وَفَى ، وإذا أعان كَفَى ، وإذّا مَلَك عَفَا .
3 - وسئل حكيم عن أكرم الناس عشْرة فقال : " مَنْ إذا قَرُب مَنَح ، وإذا بَعُدَ مَدَح ، وإذا ضُويِق سَمح " .

5 - التورية :
هي ذكر كلمة لها معنيان أحدهما قريب ظاهر غير مقصود والآخر بعيد خفي وهو المقصود و المطلوب ، وتأتي التورية في الشعر و النثر .
أمثلة :
1- قول الشاعر عن النيل : فقد ردت الأمواج سائله نهراً .
[سائله] : لها معنيان الأول قريب وهو " سيولة الماء " ليس المراد . الثاني بعيد و هو " سائل العطاء " و هو المراد .
[نهراً]: لها معنيان الأول قريب وهو " نهر النيل " ، ليس المراد . الثاني بعيد و هو " الزجر والكف " و هو المراد .
2- قال حافظ مداعبا شوقي
يقولون إن الشوق نار ولوعة .. فما بال شوقي اليوم أصبح باردا
(شوقى) لها معنيان الأول قريب وهو شدة الشوق ليس المراد . الثاني بعيد و هو (شوقى)اسم الشاعر
3- فرد عليه شوقي قائلا :
وحملت إنسانا وكلبا أمانة .. فضيعها الإنسان والكلب حافظ .
(حافظ) لها معنيان الأول قريب وهو حافظ للأمانة . الثاني بعيد و هو (حافظ) اسم الشاعر
4- النهر يشبه مبردا فلأجل ذا يجلوا الصدى
(الصدى) لها معنيان الأول قريب وهو الصدأ . الثاني بعيد و هو (الصدى) العطش
سر جمال التورية :
تعمل على جذب الانتباه و إيقاظ الشعور و إثارة الذهن .
تدريبات على التورية :
1- سأل واحد صديقه : أين أبوك ؟ فقال : (في الفرن). فقال : (حماه الله) !!
2 - أبيات شعرك كالقصـور ولا قصور بها يعوق ومن العجائب لفظها حر ومعناها رقيق
3 - سنشكر يوم لهو قد تقضّى بساقية تقابلنا بنهر
6 - الازدواج :
هو اتفاق الجمل المتتالية في الطول والتركيب و الوزن الموسيقي . مثل : 1- حبب الله إليك الثبات ، و زيّن في عينيك الإنصاف ، و أذاقك حلاوة التقوى "
2- اجعل غاية تشبثك فى مؤاخاة من تؤاخى ومواصلة من تواصل ..
سر الجمال
جرس موسيقى يطرب الأذن .
7 - مراعاة النظير :
هو الجمع بين الشيء وما يناسبه في المعنى .
مثل : الخيل والليل والبيداء تعرفنى والسيف والرمح والقراطاس والقلم . . ولك الحقول و زهرها وأريجها ونسيمها والبلبل المترنم
سر الجمال
تقوية المعنى ، و إثارة الذهن .
8 - التصريع :
هو تشابه نهاية الشطر الأول مع نهاية الشطر الثاني في البيت الأول.
مثال: سكت فغر أعدائي السكوتُ وظنوني لأهلي قد نسيتُ
" سر جماله " يحدث نغما موسيقيا يطرب الأذن.
9 - حسن التقسيم
هو تقسيم البيت إلى جمل متساوية في الطول والإيقاع ، ويأتي في الشعر فقط .
مثال: متفرد بصبابتي ، متفرد بكآبتي ، متفرد بعنائي" سر جماله " يحدث نغما موسيقيا يطرب الأذن.
10 - الالتفات :
هو الانتقال من ضمير إلى ضمير كأن ينتقل من ضمير الغائب إلى المخاطب أو المتكلم و المقصود واحد . كقوله تعالى:
(وَيَوْمَ نُسَيِّرُ الْجِبَالَ وَتَرَى الْأَرْضَ بَارِزَةً وَحَشَرْنَاهُمْ فَلَمْ نُغَادِرْ مِنْهُمْ أَحَداً * وَعُرِضُوا عَلَى رَبِّكَ صَفّاً لَقَدْ جِئْتُمُونَا كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ بَلْ زَعَمْتُمْ أَلَّنْ نَجْعَلَ لَكُمْ مَوْعِداً) (الكهف47 :48) .
فقد تكلم الله عن المشركين بضمير الغائب في قوله : (وحشرناهم) ثم بضمير المخاطب في قوله : (جئتمونا) . يقول البارودي : أنا المرء لا يثنيه عن طلب العلا نعيم ولا تعدو عليه المقافر
فقد انتقل الشاعر من ضمير المتكلم [أنا] إلى ضمير الغائب في [يثنيه]
سر جمال الالتفات :
إثارة الذهن وجذب الانتباه .

تدريبات شاملة على المحسنات :
1- اختر التعريف المناسب :
- هو تماثل الكلمتين أو تقاربهما في اللفظ واختلافهما في المعنى .. هذا المحسن يسمى :
(الجناس - السجع - الطباق - التورية)
- هو توافق الفاصلتين في فقرتين أو أكثر في الحرف الأخير .. هذا المحسن يسمى:
(الجناس - السجع - الطباق - التورية)
- لفظ يذكر وله معنيانِ : قريب ظاهر غير مراد وبعيد خفي وهو المراد .. هذا المحسن يسمى :
(الجناس- السجع - الطباق - التورية)

2- عيّن المحسن البديعي فيما يأتي :
1 - خير أموالك ما كفاك ، وخير إخوانك من واساك
2 - المروءة الظاهرة في الثياب الطاهرة
3 - وجوه يؤمئذ ناضرة إلى ربها ناظرة
4 - قال الحسن البصري : التوبة النصوح أن تبغض الذنب كما أحبـبته ، وتستغفر منه إذا ذكرته
5 - الدمع دماً يسيل من أجفاني * إن عشت مع البكا فما أجفاني
6 - فلم تُضع الأعادي قدر شاني ... ولا قالوا فلان قد رشاني
7 - سميته يحيى ليحيا ، ولم يكن ... إلى رد أمر الله فيه سبيل
8 - سل سبيلا إلى النجاة ودع دمـ ... ــع عيوني يجري لهم سلسبيلا
9 - لا يليق بالمحسن أن يعطي البعيد ويمنع القريب
10 - لا تعجب من رجل ضحك المشيب برأسه فبكى
11 - الإنسان بآدابه ، لا بزيه وثيابه
12 - سُئِلَ حكيم عن أحق الناس بالكُره قال : " الفقير المختال ، والضعيف الصوَّال ، والغنِّي القوال "
13 - قال رجل لعلي بن أبي طالب (رضي الله عنه) وهو في خطبته : يا أمير المؤمنين ، صف لنا الدنيا ، فقال علي : هي دار أولها عناء ، وآخرها فناء ، في حلالها حساب ، وفي حرامها عقاب ، من صح فيها أمن ، ومن مرض فيها ندم ، ومن استغنى فيها فتن ، ومن افتقر فيها حزن .
14 - من أطاع غضبه ، أضاع أدبه
15 – ( والتفت الساق بالساق إلى ربك يومئذ المساق )
16 – ( وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا )
17 - من طابت سريرته حُمدت سيرته
18 - سلاح اللئام قُبح الكلام
19 - كلُّ شيء يبدأ صغيراً ثم يكبر ؛ إلا المصيبة فإنها تبدأ كبيرة ثم تصغر
20- كل شيء إذا كثُر رخُص ؛ إلا الأدب إذا كثُر غــــــلا
21 - مَن أطاع هواه أعطى عدوَّه مُناه
22 - مَن كبُرت همّته كثُرت قيمته
23 - من طلب الدنيا بعمل الآخرة فقد خسرهما ، ومن طلب الآخرة بعمل الدنيا فقد ربحهما
24- أربعة تؤدّي إلى أربعة : الصمت إلى السلامة ، والبر إلـــى الكرامة ، والجود إلى السيادة ، والشكر إلى الزيادة
25 - من ردّ النصيحة رأى الفضيحة
26 - لا تعمل في السر ما تستحي أن يذكر في العلانية
27 - إذا أردت أن تطاع. فسل بما يستطاع
28 - لولا مرارة البلاء لما وجدت حلاوة الرخاء
29 - من جاد ساد . ومن ساد قاد . ومن قاد بلغ المراد
30 - الإحسان يقطع اللسان
31 - كثرة الوفاق نفاق . وكثرة الخلاف شقاق
32 - من عذب لسانه كثر إخوانه
33 - العدو يظهر السيئة ويخفي الحسنة
34 - سئل حكيم : ما الأصدقاء ؟ قال : نفس واحدة في أجساد متفرقة
35 - طعن اللسان كوخز السنان
36 - لكلّ مقامٍ مقال
37 - مَن يقُلْ ما يَرضيهِ يسمعْ ما لا يَرضيه
38- لا تطمعْ في كُلِّ ما تسمع
39 - مَن لانَتْ كلمتُهُ وَجَبَتْ محبَّتُهُ
40 - صلاح الإنسان في حفظ اللسان
41 - لا تقنع بالشرف التالد ، فذلك الشرف للوالد
42 - من تأنى نال ما تمنى
43 - قال الحريري : ارتفاع الأخطار ، باقتحام الأخطار
** علم المعانى **
الإيجاز و الإطناب
مهم جدا : لا يعتبر الإيجاز والاطناب من المحسنات .
أولا : الإيجاز :
هو التعبير عن الأفكار الواسعة و المعاني الكثيرة بالألفاظ القليلة .
وهو نوعان :
أ - الإيجاز بالحذف : ويكون بحذف كلمة أو جملة أو أكثر مع تمام المعنى . مثــــل :
1- و جاهدوا في × الله حق جهاده . أي في سبيل الله .
2- و اسأل × القرية . أي أهل القرية . 3- الاتئاد الاتئاد . أى الزم الاتئاد . 4- شاك إلى البحر . أى أنا شاك . 5- ألام لما أبدى عليك من الأسى . أى يلومنى الناس
ب - الإيجاز بالقصر : ويكون بتضمين العبارات القصيرة معاني كثيرة . مثــــل :
1- قال تعالى: " أَلاَ لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ " العبارة توضح معاني كثيرة تتعلق بالخالق و عظمته و قدرته و وحدانيته .... إلخ .
2- " ولكم في القصاص حياة " العبارة توضح معاني كثيرة من تخويف للقاتل و حقن للدماء و شعور بالأمن والأمان ...إلخ .
3- وفي قول الرسول - صلى الله عليه وسلم - ( إذا لم تستح فاصنع ما شئت) ، الكثير من المعاني التي يحملها ذلك الأمر التهديدي ، ومعناه أنه إذا انتزع الحياء من نفس الإنسان فقد يعمد إلى عمل الفواحش والمنكرات بأنواعها ، سراً وجهراً ، قولاً وعملاً ، ولكن العاقل يدرك أن وراء هذا القول ما وراءه من تهديد ووعيد ، فمن يقدم على ذلك ، فالحساب أمامه والعقاب ينتظره .
س : ما الفرق بين نوعي الإيجاز ؟
- هو أن إيجاز القصر يُقدَّر فيه معان كثيرة ، أما إيجاز الحذف فغايته هي اختصار الكلام وقلة ألفاظه.
سر جمال الإيجاز :
إثارة العقل وتحريك الذهن ، وإمتاع النفس .
ثانيا : الاطناب :
هو أداء المعنى بأكثر من عبارة سواء أكانت الزيادة كلمة أم جملة بشرط أن تكون لها فائدة فإذا خلت الزيادة من الفائدة فلا يسمى الكلام معها إطنابا ، بل تطويلا أو حشوا لا داعي له ، وهو مذموم .
أنواع الاطناب : اطناب عن طريق ذكر الخاص بعد العام - اطناب عن طريق ذكر العام بعد الخاص - اطناب عن طريق الاعتراض - اطناب عن طريق الاحتراس - اطناب عن طريق التعليل - اطناب عن طريق التفصيل بعد الإجمال - اطناب عن طريق الترادف - اطناب عن طريق التكرار - اطناب عن طريق التذييل .
1 - اطناب عن طريق ذكر الخاص بعد العام : للتنبيه على فضل الخاص
(تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ) (القدر:4) .
فقد خص الله - سبحانه وتعالى - الروح بالذكر ، وهو جبريل مع أنه داخل في عموم الملائكة تكريماً و تشريفاً له .
2 - اطناب عن طريق ذكر العام بعد الخاص : لإفادة العموم مع العناية بشأن الخاص .
(رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ) (إبراهيم:41).
3 - اطناب عن طريق الاعتراض : وصل ابنى - و الحمد لله - من السفر سالماً .
وكان - حفظه الله - الأول على مدرسته . 4 - اطناب عن طريق الاعتراض بالاحتراس : كقول الرسول : (المُؤْمِنُ القَوِيُّ خَيْرٌ وَأحَبُّ إلى اللَّهِ تَعالى مِنَ المُؤْمِنِ الضَّعِيفِ ، وفي كُلٍّ خَيْرٌ) : فقول الرسول (وفي كُلٍّ خَيْرٌ) احتراس جميل حتى لا يتوهم القارئ أن المؤمن الضعيف لا خير فيه
5 - اطناب عن طريق التعليل :
كقوله تعالىSadوَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ) (لقمان: من الآية17) .
6 - اطناب عن طريق التفصيل بعد الإجمال :
كقول الرسول : { بُنِيَ الْإِسْلَامُ عَلَى خَمْسٍ : شَهَادَةُ أَنْ لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ , وَأَنَّ مُحَمَّدًا رَسُولُ اللَّهِ , وَإِقَامُ الصَّلَاةِ , وَإِيتَاءُ الزَّكَاةِ , وَحَجُّ الْبَيْتِ , وَصَوْمُ رَمَضَانَ } .
7 - إطناب عن طريق الترادف :
مثل : المصلحة العامة للأمة ليست طريقاً مبهماً غامضاً .
8 - اطناب عن طريق التكرار :
كقوله تعالى Sadفَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً * إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً) (الشرح 5: 6) .
9 - اطناب عن طريق التذييل : و يأتي بعد تمام المعنى
مثل : ( استطاعت مصر القضاء على الخلاية الإرهابية ، والعدل أساس الملك ).
تدريبات على الإيجاز والاطناب والمحسنات
استخرج ما تراه بلاغيا و وضحه :
1 - حب الـظُّـهـور يـقـصم الـظُّـهـور
2 - على قدر النّعمة تكون النقمة
3- قال رجل لإبراهيم بن أدهم: عِظني ، فقال : اتخذ الله صاحباً وذر الناس جانباً
4 - إذا رغبت في المكارم فاجتنب المحارم
5 - قال بعض الحكماء : من أدب ولده صغيراً سر به كبيراً
6 - من أقوال الصاحب بن عباد : دارنا هذه خان يدخلها من وفى ومن خان
7 - يقول الشاعر :لا تعرضن على الرواة قصيـــدة ما لم تبالغ قبل في تهذيبهـــا
فمتى عرضت الشعر غير مهذب عدوه منك وساوساً تهذي بها
8 - قال الشاعر :
إذا ما نازعتك النفس حرصاً فأمسكها عن الشهوات أمسك
ولا تحرص ليـــــوم أنت فيه وعد فرزق يومــك رزق أمسك
9 - قال الشاعر . رويدك من كسب الذنوب فأنت لا تطيق على نار الجحيم ولا تقوى . أترضى بأن تلقى المهيمن في غد وأنت بلا عـــلم لديك ولا تقوى
10- ( ففروا إلى الله إني لكم منه نذير مبين ولا تجعلوا مع الله إلها آخر إني لكم منه نذير مبين )
11- يأتي التضامن بالتعاون وتقديم العون والتآزر والتكافل .
12- قال تعالى :' تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر ' .س.القدر.الآية (4)
13- قال تعالى :' رب اغفر لي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمنا و للمؤمنين والمؤمنات ولاتزد الظالمين إلا تبارا ' .س.نوح الآية(30). )تبارا : هلاكا ودمارا )
14- قال عز وجل : ' أمدكم بما تعلمون ، أمدكم بأنعام وبنون '. .الشعراء.الآيتان .(132-133)
15- قال زهير بن أبي سلمى : إن الثمانين - وبلغتها - قد أحوجت سمعي إلى ترجمان







التوكيد وأنواعه
الأصل في الكلام أن يخلو الأسلوب الخبري فيه من أدوات التأكيد ، حيث يعرض على المخاطَب عرضاً أوليًّا و هنا الكلام غير المؤكد يسمى : " ابتدائياً " .
- مثل : العلم نور . الجملة غير المؤكدة تسمى جملة : [ابتدائية]
فإن كان المخاطَب متردداً متحيراً في قبول الكلام فيستحسن أن يؤكد بمؤكد واحد ؛ لأن حاله يتطلب دفع ذلك التردد بمؤكد واحد ، وهنا الكلام المؤكد بمؤكد واحد يسمى : " طلبياً " .
- مثل : إن العلم نور . الجملة المؤكدة بمؤكد واحد تسمى جملة : [طلبية]
وإن لم يقبله و كان إنكاره أشد وجب أن يؤكد له بعدد من المؤكدات ، وهنا الكلام المؤكد بأكثر من مؤكد يسمى : " إنكاريا " .
- مثال : إن العلم لنور . الجملة المؤكدة بأكثر من مؤكد تسمى جملة : [إنكارية]
وسائل أسلوب التوكيد
(إنّ - أنَّ - القسم - لام الابتداء – نون التوكيد - قد - حروف الجر الزائدة - أما الشرطية - أساليب القصر - التوكيد اللفظي والتوكيد المعنوي - المفعول المطلق - بعض الألفاظ مثل : حقا ، يقينا ، لا ريب .... إلخ).
أسلوب القصر
من أساليب توكيد الكلام . وهو : تخصيص شيء بشيء ، والشيء الأول هو المقصور ، والشيء الثاني هو المقصور عليه.
فلو قلت : (وما محمد إلا رسول) قصرت محمّداً (صلى الله عليه وسلم) في الرسالة ، بمعنى : انه ليس بشاعر ، ولا كاهن ... فمحمد(صلى الله عليه وسلم) مقصور ، والرسالة مقصور عليه .
وسائل أسلوب القصر
1 - النفي مع الاستثناء : ويكون المقصور بعد أداة النفي ، والمقصور عليه بعد أداة الاستثناء.
قال تعالى : (وما محمّد إلا رسول قد خلت من قبله الرُسُل).
2 - إنما : ويكون المقصور بعد إنما والمقصور عليه هو المؤخر. قال تعالى: (إنَّما المؤمنون إخوة ) 3 - تقديم ما حقه التأخير: والمقصور هو المؤخر، والمقصور عليه هو المقدم.
قال تعالى : (ايّاك نعبد وايّاك نستعين) . - للمجتهد التفوق .
4 - العطف بـ (لا - بل - لكن) ، فإن كان العطف بلا كان المقصور عليه قبلها ، وإن كان العطف ببل أو لكن كان المقصور عليه ما بعدهما .
(الغنى بالرضا لا الطمع ) (ما الغنى بالطمع بل بالرضا ).
5- تعريف ركنى الجملة الاسمية نحن الرجال . هم المجاهدون حقا .
سر جمال أسلوب القصر
التوكيد والتخصيص . ( فهو يزيد الكلام قوة وتأكيدا مع خلوه من المؤكدات المألوفة )
تدريبات
1- استخرج أساليب القصر وبين وسائلها وسر جمالها :
1 - بك وثقت . 2 - فذكر إنما أنت مذكر . 3 - ما أنا مدرس بل تلميذ . 4 - لله الأمر . 5 - ما المتنبي كاتب بل شاعر . 6 - لم أذاكر بل حفظت . 7 - ما أنا خامل لكن مجد . 8 - ما شوقي إلا شاعر . 9- قال شوقي: - إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن همو ذهبت أخلاقهم ذهبوا . 10- وما توفيقى إلا بالله عليه توكلت .
2- عين العبارات المؤكدة ووسائل توكيدها : قال عبد الرحمن الكيالى
أنا يا أخى العربى سهران وتحت يدى سلاحـــى أنا يا أخى العربى قــــد أعددت نفسى للكفاح لابد من سحق الغـــــزا ة إذا هم بنزلوا بساحى

الأساليب الخبرية والإنشائية
الأسلوب الخبري : وهو ما يحتمل الصدق والكذب ويستثنى من هذا : القرآن الكريم - الحديث الشريف . - و أغراضه البلاغية كثيرة تأتي حسب المعنى الذي يوحي به سياق الكلام ، ومنها (الاسترحام - إظهار التحسر - إظهار الضعف - الفخر - النصح - التهديد - التوبيخ - المدح ... إلخ )
أمثلة :
1 - الاسترحام ، نحو: (إلهي أنا عبدك الفقير لرحمتك الراضى بقضائك..).
2 - إغراء المخاطب بشيء، نحو: (وليس سواء عالم وجهول).
3 - إظهار الضعف والخشوع، كقوله تعالى : ( قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي) 4 - إظهار التحسر : ( ما ذاكرت اليوم شيئا )
5 - إظهار الفرح (جاء الحق والتشم الشمل ..) .
6 - التوبيخ، كقولك: (أنا أعلم فيم أنت !).
7 - التحذير، نحو (أبغض الحلال الطلاق) .
8 - الفخر، نحو: (أنا سيد ولد آدم ولا فخر) .
9 - المدح، نحو: (فإنك شمس والملوك كواكب..).
الأسلوب الإنشائي : وهو ما لا يحتمل الصدق أو الكذب وهو نوعان :
- طلبي : وهو الأمر والنهى والاستفهام والنداء والتمني .
- غير طلبي : وهو التعجب والقسم والمدح والذم.
والأصل فى أغراض الأساليب الإنشائية أنها تأتي حسب المعنى الذي يوحي به سياق الكلام ، ولكن إليك أمثلة لتقرب لك طريق الاستخراج :
1 - الأمــر :
(أ ) - الفعل الأمر مثل : " ربنا اغفر لنا ذنوبناً ".
(ب) - المضارع المقرون بلام الأمر مثل : " من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه".
( ج) - المصدر النائب عن فعله مثل : " وبالوالدين إحسانا ".
( د ) - اسم الفعل مثل : " عليك بتقوى الله ". أى الزم تقوى الله .
أغراض الأمر البلاغية
تفهم من سياق الكلام وهي كثيرة مثل :
[الدعاء - التهديد - النصح والإرشاد - التعجيز - الذم والتحقير - التحسر - التمني] 1 - الدعاء : إذا كان الأمر من البشر إلى الله .
مثل : قول سيدنا موسى : (قَالَ رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي * وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي) (طـه25 : 26).
2 - الرجاء : إذا كان الأمر من الأدنى إلى الأعلى من البشر . مثل : انظر إلينا أيها المعلم .
3 - النصح والإرشاد : إذا كان الأمر من الأعلى إلى الأدنى من البشر ، أو كان فيه فائدة ستعود على المخاطب . مثل : اطلبوا الحكمة عند الحكماء .
4 - الالتماس : إذا كان الأمر بين اثنين متساويين في المكانة .مثل : يا صاحبي تقصيا نظريكما .
5 - التعجيز : إذا كان الأمر يستحيل القيام به ؛ لأن المأمور يعجز أن ينفذ ما أمر به .
مثل : ( هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِه) (لقمان: من الآية11).
6 - التمني : إذا كان الأمر موجهاً لما لا يعقل ، أو للمطالبة بشيء بعيد التحقق .
مثل : سيرى أيتها السفينة و ارسى على شاطئ بلادى .
7 - التحسُّر و الندم : إذا كان الأمر يتضمن ما يحزن النفس و يؤلمها على شيء مضى و انتهى . مثل : قال البارودي : رُدُّوا عَلَيَّ الصِّبَا مَنْ عَصْرِيَ الخَالِي .
8 - التهديد و التحذير : إذا كان الكلام يتضمن ما يخيف و يرهب . مثل : إذا لم تستح فاصنع ما شئت
2- النهــي :
ويأتي على صورة واحدة وهى المضارع المسبوق بـ [لا] الناهية. و ال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://01142038130.forumegypt.net
 
البلاغة من الالف إلى الياء فى خمس دقائق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات النجم محمد عبد الفتاح :: مناهج الثانوية العامة :: مناهج تعليمية-
انتقل الى: